صوت المسيحيين في الشرق

تصدر عن اللجنة الاعلامية في الرابطة السريانية

عبوة ناسفة تستهدف كنيسة في تركيا ...

عبوة ناسفة تستهدف كنيسة في تركيا

 تانيا قسطنطين - أليتيا

 

) وللإعلام دور آخر، ففي مواجهة أعمال الترهيب التي تبثّها الوسائل الإعلامية، والتهديدات والأعمال المختلفة التي تطال كنيسة يسوع المسيح في تركيا، يدعو المسيحييون الأتراك إلى الصلاة.

 

في 4 شباط، تم زرع قنبلة يدوية الصنع في حديقة كنيسة كاثوليكية في طرازبون. فانطلق جهاز الإنذار، احترق جزء من العبوة ولكنها لم تنفجر، ولم يُسفر هذا الاعتداء عن سقوط ضحايا.

 

وتتزامن هذه المحاولة الإرهابية مع الذكرى السنوية لمقتل الأب أندريا سانتورو أمام  مدخل كنيسة سانتا ماريا في 5 شباط 2016، بحسب المسيحيين والمسؤولين في المنطقة.

 

وفي الواقع، خلال الأشهر الأخيرة، صدرت تقارير سلبية عن الكنيسة والمسيحيين عبر الوسائل الإعلامية في محاولة للتحريض على الإثارة والمُعارضة.

 

وفي 7 كانون الأوّل 2017، تلقّى قس وأحد رجال الدين في الكنيسة البروتستانتية في باليكسير تهديدات بالقتل. وتعمل الشرطة على تحديد هوية المتورطين.

 

بقلم اليتيا