صوت المسيحيين في الشرق

تصدر عن اللجنة الاعلامية في الرابطة السريانية

2015-06-01 - حبيب افرام: اطلاق المطرانين والراهبات أولوية

في نداء عاجل الى الابراهيمي
حبيب افرام: اطلاق المطرانين والراهبات أولوية


وجّه رئيس الرابطة السريانية حبيب افرام نداء عاجلاً الى أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون والى ممثله في مباحثات جنيف 2 الأخضر الابراهيمي من أجل وضع ملف اختطاف المطرانين يوحنا ابراهيم وبولس اليازجي وراهبات معلولا والأب باولو ورجال الدين الآخرين على رأس القضايا الانسانية في أجندة اليوم.

وأكد افرام ان المسيحيين يتمنون ان يروا وقفاً سريعاً لاطلاق النار ولكل اشكال الصراع العسكري، وأن يجري تبادل لكل حالات الاعتقال والخطف في كل سوريا، وأن يتوقف تدفق المسلحين الغرباء والسلاح وأن تنتهي موجات النزوح والهجرة والبدء بآلية صنع سلام وإعادة بناء لسوريا على قاعدة تطلعات الناس وارادتها والحفاظ على وحدة اراضيها واستقلالها وعلى تنوع شعبها اثنياً ودينياً ومذهبياً ضمن سوريا الواحدة، وعلى مساواة ابنائها في الواجبات والحقوق محافظة على حقوق كل انسان وكرامته.

لكن المسيحيين ينظرون بقلق عميق الى استهدافهم مباشرة فيما هو أبعد من الصراع على السلطة والأرض. لذلك انهم يناشدونكم أن تعيروا قضية المطرانين والراهبات أولوية قصوى لما لها من ارتدادات على الشعب المسيحي في سوريا وعلى مفهوم التعدد. ان الاطراف المعنية مسؤولة عن تقديم جواب واضح صريح أين هم المطرانان بعد 282 يوم على خطفهما؟ في أي منطقة هما تحت أي نفوذ؟ لماذا لا نعرف عنهما شيئاً.

انها قضية تطال مصير المسيحيين المشرقيين ودورهم فهلْ تعطيها حقها؟