صوت المسيحيين في الشرق

تصدر عن اللجنة الاعلامية في الرابطة السريانية

2015-06-01 - حبيب افرام: دمنا على أياديكم غرباً وعرباً

حبيب افرام: دمنا على أياديكم غرباً وعرباً

أكد رئيس الرابطة السريانية حبيب افرام أن أزمة الدولة الاسلامية في العراق وسوريا "داعش"- كما أزمة كل فكر أصولي الغائي - أنها لا تريد فقط قتلك وتهجيركَ وأخذ أرضك وقراك وأعمالك وسبي نسائك ورفض حضوركَ في المنطقة وترحيلك اما الى الأبدية أم الى بلاد الله الواسعة، بل أكثر محو تراثكَ وهويتكَ وآثاركَ ولغتكَ وأمجادكَ وعظام أجدادكَ وكل ما يؤشر الى أنك أنتَ في صلب تاريخ الشرق.
وأضاف: ان أصرار داعش على الانقضاض على التماثيل في متحف الموصل، وجرف مدن مثل "نمرود – كالح أعظم الكنوز الأثرية والثقافية في العالم وعلى تحطيم عصور من العطاءات وحرق المخطوطات هو بربرية صرف، بل حقد دمنين على الأديان والثقافات والحضارات.
أما أخطر من كل ما يجري، تكراراً، هذا الصمت. بضع بيانات خجولة لمنظمات دولية وغسل أيدي الغرب والعرب من دمنا ثم يكملون يتغرغرون في الكلام عن حقوق شعوب وانسان.
وختم افرام: انني أطالب باعتبار ما يفعله داعش جريمة ضد الانسانية وتطهير ثقافي وإبادة شاملة تستحق محكمة دولية.