صوت المسيحيين في الشرق

تصدر عن اللجنة الاعلامية في الرابطة السريانية

2016-06-01 - حفل توقيع كتاب "ثقافة السريان في القرون الوسطى"

حفل توقيع كتاب "ثقافة السريان في القرون الوسطى"

وتكريم الناشر يعقوب قريو في الرابطة السريانية

 

أقامت اللجنة الثقافية في الرابطة السريانية حفل توقيع كتاب " ثقافة السريان في القرون الوسطى"

للمؤلفة نينا بيغو ليفسكايا ترجمة الدكتور خلف الجراد. بحضور -------

بدأ الاحتفال بالنشيد الوطني اللبناني والنشيد السرياني ثم ألقت الآنسة مارغريت خاشويان كلمة جاء فيها:

التراث هو ما يبقى بعد أن ينجلي غبار التاريخ

 

ان الرابطة السريانية وفيّة لاسمها وشعبها. تبرز الوجه المضيء منه. عطاءاته الفكرية عبر العصور. لنبرهن اكثر اننا نستحق الحياة والحضور والدور.

 

فلا يتطلع احد الينا كعدد ولا كأقليات ولا يمنننا لا بمنصب لا نحصل عليه ولا بوظائف لا تصلنا.

 

يشرفنا اليوم، في مسارنا، أن نقدم كتاب " ثقافة السريان في القرون الوسطى"للمؤلفة البولونية نينا بيغو ليفسكايا  ترجمها سفير سوريا في الصين خلف الجراد ونشرها من نذر نفسه لخدمة الكلمة ورسالة الكتاب والمعرفة يعقوب قريو .

 

وهو كاتب وصحفي سرياني سوري،

تخرج من  معهد الخدمة الاجتماعية من دمشق.

وعمل مع وزارة الشؤون الاجتماعية .

 ساهم بالعمل المسرحي ومنها مسرحية "بريئة" ومسرحية "ماذا وراء الكواليس"

انشأ دارا للنشر في دمشق عام 1991 باسم عشتروت ، واصدر مجموعة من العناوين التاريخية والفكرية.

وأنشأ فرعاً لها في بيروت عام 2001.

له مؤلف: " الانقياد: بكداش والتناقض" وهو قراءة نقدية لتجربة الحزب الشيوعي اللبناني السوري تجاه القضايا الوطنية والقومية..

وله تحت الطبع:

- كتاب في الخدمة الاجتماعية " الانسان والعمل الاجتماعي" .

 

- وجذور الفكر السوري

نشر مئات المقالات في الصحف العربية منذ 1982 منها مجلة الكفاح العربي وجريدة المجد الاردنية، وعرب اليوم، والوطن الكندية، وله مقالات عديدة في جريدة السفير.

عمل مراسلا اذاعيا لاذاعة "كالغاري" بكندا، ومجلة دراسات اشتراكية في مجال التحرير والاخراج، و عضوا في هيئة تحرير جريدة قاسيون الدمشقية. و مديرا لمكتب جريدة "اصداء الكندية".

 

انتسب الى: اتحاد الصحفيين العرب في دمشق.

هو رئيس تحرير مجلة عشتروت الفكرية  الثقافية، التي تهتم بنشر كل ما يهم الانسان العربي بما يلامس القضايا الوطنية والقومية والتراثية، لاسيما ما اهمل عبر التاريخ.

هذا الى جانب ادراة دار عشتروت التي مازالت تترك بصمات في عالم الفكر والتاريخ والادب.

كما  شارك في العديد من المؤتمرات والندوات الثقافية والفكرية في سوريا ولبنان  ومصر.

 

*  نكرّمه اليوم سفيرا حرا لشعبنا في النهضة المشرقية

نطلب من --------  ان يسلمه الدرع

 

ثم كانت كلمة للأب سهيل قاشا تحدث فيها عن المركز الثقافي السرياني جاء فيها:

------

 

ثم كلمة المحتفى به

اختتم الاحتفال بحفل كوكتيل.